الرئيسية / اخبار السعودية / الأزمة الخليجية : الخارجية السعودية تكذب “قنا” حول فحوى الإتصال الهاتفي بين ولي العهد محمد بن سلمان وامير قطر تميم بن حمد

الأزمة الخليجية : الخارجية السعودية تكذب “قنا” حول فحوى الإتصال الهاتفي بين ولي العهد محمد بن سلمان وامير قطر تميم بن حمد

الفجر العربي – سياسة – بعد اعلان اجراء اتصال هاتفي بين امير قطر تميم بن حمد وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان وما نقلته وكالة “قنا” الرسمية القطرية حول فحوى الإتصال، كذب مصدر سعودي مسؤول في وزارة الخارجية السعودية ما نقلته قنا مؤكداً ان ما نقلته الوكالة لا يمت للحقيقة بصلة من قريب أو بعيد.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية الرسمية “واس” على لسان المسؤول السعودي ان ما نشرته وكالة قنا الرسمية القطرية هو استمرار مسلسل التحريف القطري للحقائق.

واكد المصدر ان ذلك ان دل على شيء فانما يدل على ان السلطات في قطر وعلى ما يبدوا لم تعي الدرس بشكل جيد وهو أن المملكة العربية السعودية ليس ليها الإستعداد للتسامح مع عمليات التحريف والتزييف للاتفاقات والحقائق التي تمارسها السلطات القطرية.

ودلل المصدر على تحريف قطر ووكالة قنا الرسمية للأنباء لمضمون الاتصال الهاتفي الذي جرى بين ولي العهد محمد بن سلمان وامير دولة قطر بعد دقائق من انتهاء الاتصال، مشدداً على ان الإتصال جاء بناءاً على طلب الأمير تميم وطلبه للحوار مع الدول العربية الأربع المقاطعة لقطر للتفاوض حول مطالبها.

وتابع المصرد ان هذا الامر يعيد التأكيد على عدم جدية دولة قطر في الحوار مع الدول الأربع بل واستمرارها في سياساتها السابقة، معلناً ان المملكة العربية السعودية اتخذ القرار بتعطيل اي حولر او اتصال مع السلطات القطرية لحين صدور تصريح رسمي واضح يعلن موقف الإمارة الخليجية الصغيرة بشكل علني، بحيث تكون تصريحاتها العلنية متساوقة مع ما تعلن الإلتزام به مشدداً على ان التخبط القطري الإعلامي يدل على عدم جدية قطر في الحوار ولا يعزز مفهوم بناء الثقة بينها وبين الدول الخليجية.

عن محمد الجابري

كاتب صحفي، مُهتم بالشؤون الاقتصادية والعالمية والعربية واغطي جديد أخبارها يومياً لصالح صحيفة الفجر العربي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *